آخر الأخبار

لوائح وأنظمة اتفاقية بين حكومة المملكة وحكومة جمهورية الصين للتعاون في مجال العلوم والتقنية

1438/5/19 العدد 4658, الصفحة 10

إن حكومة المملكة العربية السعودية و حكومة جمهورية الصين الشعبية (والمشار إليهما بالطرفين)، عملاً بمذكرة التفاهم بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالمملكة العربية السعودية وهيئة الدولة للعلوم والتقنية بجمهورية الصين الشعبية الموقعة في بكين بتاريخ 11 شوال 1416هـ .

وتأكيداً على أهمية التعاون في مجال العلوم والتقنية والابتكار في تنمية الاقتصاد الوطني للبلدين ، وإدراكاً منهما بأن مثل هذا التعاون سيخدم مصالحهما المشتركة وسيسهم في تنمية العلاقات الودية بين البلدين، ورغبة في تعزيز التعاون الثنائي في مجال العلوم والتقنية، اتفقنا على الآتي:

المادة الأولى

يعمل الطرفان - وفقاً لأحكام هذه الاتفاقية والقوانين والأنظمة السائدة في كلا البلدين- على تعزيز التعاون في مجالات العلوم والتقنية على أساس المساواة والمنفعة المتبادلة وعلى تشجيع ودعم التعاون بين معاهد البحوث والجمعيات العلمية ومؤسسات التعليم العالي والمنظمات والمشروعات ذات العلاقة بالعلوم والتقنية في بلديهما.

إن السلطات المسؤولة عن تنفيذ هذه الاتفاقية هي كل من: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلة لحكومة المملكة العربية السعودية ووزارة العلوم والتكنولوجيا ممثلة لحكومة جمهورية الصين الشعبية.

المادة الثانية

التعاون في مجال العلوم والتقنية، وتشمل مجالات التعاون على وجه الخصوص ما يأتي:

أ) المواد المتقدمة.

ب) الطاقة.

ج) علوم الحياة.

د) التقنيات ذات العلاقة بموارد المياه.

هـ) الاتصالات وتقنية المعلومات.

و) تقنية التصنيع.

ز) الزراعة.

المادة الثالثة

تكون أشكال التعاون بموجب هذه الاتفاقية وفقاً لما يأتي:

أ) إنشاء مختبرات ومراكز بحوث مشتركة.

ب) إنشاء المركز السعودي الصيني لنقل التقنية.

ج) تبادل العلماء:

- تقوم وزارة العلوم والتكنولوجيا الصينية بتمويل عمل العلماء من الشباب السعوديين لمدة (6) شهور إلى (12) شهراً في معاهد الأبحاث والجامعات الصينية تحت إطار البرنامج الصيني السعودي للعلماء الشباب الموهوبين.

- يدعم الطرفان بشكل مشترك تبادل زيارات وفود العلماء والخبراء من معاهد البحوث.

د) تنظيم النشاطات المتعلقة بالتقنية القابلة للتطبيق.

هـ) التدريب على التقنيات القابلة للتطبيق وإدارة الابتكار.

و) أشكال أخرى للتعاون في مجال العلوم والتقنية يتفق عليها الطرفان.

المادة الرابعة

يناقش الطرفان الترتيبات المالية لأنشطة التعاون بموجب هذه الاتفاقية ويتفقان عليها، لكل نشاط على حدة، وفي حدود ما تسمح به الإمكانات المادية المتاحة في ميزانية كل طرف.

المادة الخامسة

للطرفين تشكيل لجنة مشتركة- وفقاً للقوانين السائدة في كلا البلدين- تضم في عضويتها ممثلين من كل منهما، وتعقد الاجتماعات على مستوى يحدده الطرفان ، وتكون هذه الاجتماعات بالتناوب كل سنتين في المملكة والصين وباتفاق مسبق بين الطرفين، وذلك لغرض تنفيذ هذه الاتفاقية ولمناقشة برامج تعاون ثنائي في العلوم والتقنية.

المادة السادسة

يلتزم الطرفان بألا تستخدم المعلومات والوثائق المتبادلة بينهما إلا للأغراض المخصصة لها وفقاً لما اتفقا عليه، وألا تنقل هذه المعلومات والوثائق إلى طرف ثالث دون موافقة خطية من الطرف الذي قدمها.

المادة السابعة

يلتزم الطرفان بالقوانين التي تنظم حقوق الملكية الفكرية والحقوق الأخرى الخاصة بالملكية المتعلقة بأنشطة التعاون بموجب هذه الاتفاقية، ويتم ذكر الشروط والأحكام المتعلقة بنشر حقوق الملكية الفكرية في اتفاقيات مستقلة ضمن إطار خطة عمل هذه الاتفاقية.

المادة الثامنة

يلتزم الطرفان بالمحافظة على سرية الوثائق والمعلومات والبيانات التي تلقاها خلال مدة تنفيذ هذه الاتفاقية، أو أي اتفاقيات إلحاقية لهذه الاتفاقية.

المادة التاسعة

تســوى الخــلافات الناشئة عـن تفسيـر هـذه الاتفاقيـة أو تنفيـــذ أحكامـهــا، بالطـــرق الـودية وبالتشاور بين الطرفين.

المادة العاشرة

1- تدخل هذه الاتفاقية حيز النفاذ من تاريخ آخر إشعار متبادل- عبر القنوات الرسمية- يؤكد إنهاء الإجراءات النظامية للتصديق عليها.

2- مدة هذه الاتفاقية خمس سنوات تبدأ من تاريخ نفاذها، وتتجدد تلقائياً لمدة أو لمدد مماثلة، ما لم يبلغ أحد الطرفين الطرف الآخر  خطياً  برغبته في إنهاء العمل بها قبل تاريخ انتهائها بستة أشهر على الأقل.

3- لا يؤثر إنهاء العمل بهذه الاتفاقية على تنفيذ البرامج أو المشروعات التي تمت في ظلها أو التي لم ينته من إنجازها.

وقعت هـذه الاتفاقيـة في مدينــة الرياض بالمملكـة العـــربية السعــودية بتاريخ 9-4-1437هـ، الموافق 19-1-2016م، وحررت من نسختين أصليتين باللغات : العربية والصينية والإنجليزية والنصوص الثلاث متساوية في الحجية. وعند الاختلاف في التفسير فإن النص الإنجليزي هو المرجح.

عن حكومة المملكة العربية السعودية

د. تركي بن سعود بن محمد آل سعود

رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية

عن حكومة جمهورية الصين الشعبية

السيد وانغ بي

وزير الخارجية

لوائح وأنظمة - Rules and Regulations