28 C
Riyadh
الأحد, يونيو 20, 2021
الرئيسية الأخبار خادم الحرمين الشريفين أمير الرياض يرعى النسخة الـ 56 لكأسي الملك للفروسية

أمير الرياض يرعى النسخة الـ 56 لكأسي الملك للفروسية

الرياض – واس

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، مساء يوم السبت 17 جمادى الآخرة 1442هـ الموافق 30 يناير 2021م، بطولة “كأسي خادم الحرمين الشريفين”، في نسختها السادسة والخمسين، بشوط مخصص لخيل الإنتاج المحلي وشوط مفتوح الدرجات وهدية وكؤوس خادم الحرمين الشريفين للخيالة السعوديين المتمرنين.

ولدى وصول سموه ميدان الملك عبدالعزيز للفروسية بالجنادرية، كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة هيئة الفروسية، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، وأمين عام هيئة الفروسية عادل المزروع.

وبعد أن أخذ سموه مكانه في الحفل عزف السلام الملكي ثم بدأ السباق.

وعقب نهاية الشوط التاسع سلم سمو أمير منطقة الرياض هدية وكؤوس خادم الحرمين الشريفين للخيالة السعوديين المتمرنين، حيث فاز بالمركز الأول الجوادموضونلإسطبل ذيب المراقيب، وجاء الثلاثة الأوائل الخيالة محمد سليمان وأحمد الطيار ونواف العنزي.

كما سلم سموه عقب نهاية الشوط العاشر كأس خادم الحرمين الشريفين لخيل الإنتاج المحلي لسمو الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، بعد فوز الجوادالبذاليلإسطبل الأمير فيصل بن خالد.

وعقب نهاية الشوط الحادي عشر الذي فاز فيه الجواددريفولإسطبل سمو الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، سلّم الأمير فيصل بن بندر كأس خادم الحرمين الشريفين لشوط مفتوح الدرجات لسمو الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز.

وفي ختام الحفل قال الأمير فيصل بن بندر: “أتشرف بتكليف سيدي خادم الحرمين الشريفين لي بأن أنوب عنه حفظه الله، بتسليم الكأسين، وبنفس الوقت سعيد أيضاً بمشاهدة خيالة سعوديين على مستوى راقٍ، وأهنئهم على هذا المستوى، وأشكر سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده على هذا الدعم اللا متناهي للفروسية بهذا الميدان العريق الذي يحمل اسم المؤسس“.

وأضاف سموه: حقيقةً هذه البلاد ولله الحمد تحظى بهذه العناية وهذا الاهتمام من القيادة الحكيمة التي فعلاً تجعل من الإنسان هو الأساس لكل بناء، فاستراتيجية المملكة تنطلق من هذا المنطلق، ونحن استمعنا إلى سمو ولي العهد قبل يومين في حديثه عن استراتيجية الرياض التي تعد من أعلى الاستراتيجيات بالعالم، وما ذكره سموه عن الرياض يعد فخراً واعتزازاً لأبناء الرياض الذين يسعدون دائماً لأن يكونوا خير أداةٍ لخير وطن، وجميعنا نرفع الشكر والتقدير لسمو ولي العهد على هذه الاستراتيجية الجديدة ونتمنى أن نوفق بأن ننفذها على أعلى مستوى بإذن الله.وأشكره باسم الجميع وأتمنى التوفيق لوطننا في كل المجالات”.

مقالات ذات صلة