33.1 C
Riyadh
الثلاثاء, أغسطس 9, 2022

خادم الحرمين الشريفين وولي العهد يتلقيان التهنئة من القيادة البحرينية بمناسبة نجاح موسم الحج

المنامة – واس

هنأ جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، أخاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، بمناسبة نجاح موسم الحج لهذا العام 1443هـ.

وأعرب جلالته في برقية بعثها لخادم الحرمين الشريفين، عن أخلص التهاني على النجاح الكبير والتنظيم الدقيق لشعيرة حج هذا العام، والذي واكب ظروفاً استثنائية صحية، الأمر الذي عكس مدى قدرة المملكة العربية السعودية وحرصها على تحمل هذه المسؤولية المقدسة بإقامة كبرى الشعائر الإسلامية.

وثمّن ملك البحرين الجهود الكبيرة والرعاية الكريمة التي يوليها خادم الحرمين الشريفين، وحكومة المملكة العربية السعودية، ممثلة بجميع الوزارات والقطاعات والجهات المعنية التي سخرت جُلَّ جهودها وطاقاتها بتنظيم شعيرة الحج وخدمة حجاج بيت الله الحرام والسهر على راحتهم، وفق إجراءات احترازية ووقائية حرصت على تحقيق أعلى معايير سلامة وصحة ضيوف الرحمن والعناية بهم، مما أسهم في تأدية مناسك حجهم بكل يسر وسهولة وأمان وطمأنينة، مشيداً جلالته بأعمال التوسعة المستمرة التي يشهدها الحرم المكي الشريف وما تم استحداثه من خدمات مميزة بكل المرافق والمشاعر المقدسة التي تعود بالنفع على الحجاج وتيسير أداء مناسكهم.

ودعا الله عز وجل أن يتقبل من حجاج بيت الله الحرام حجهم وطاعاتهم، وأن يمن عليهم بالأجر والمغفرة، وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين ويمتعه بموفور الصحة والعافية والعمر المديد، وأن ينعم على المملكة العربية السعودية وشعبها بمزيد من التقدم والرخاء والأمن والأمان تحت قيادته الحكيمة، وأن يعيد هذه المناسبة المباركة على الأمتين العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات.

كما هنأ صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين، في برقيتين، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهما الله، بنجاح موسم حج هذا العام.

وأشاد سموه بالجهود الكبيرة التي عكست الحرص الذي توليه المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين، ومتابعة واهتمام سمو ولي العهد، ومساعيهما المباركة لخدمة ضيوف الرحمن من خلال تسخير جميع الإمكانيات، وتوفير أقصى درجات الراحة والعناية بحجاج بيت الله الحرام.