42.1 C
Riyadh
الإثنين, أغسطس 8, 2022

ولي العهد يلتقي الرئيس الفرنسي

باريس – واس

التقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، في العاصمة الفرنسية باريس، يوم الجمعة 30 ذو الحجة 1443هـ الموافق 29 يولية 2022م، فخامة الرئيس ايمانويل ماكرون رئيس الجمهورية الفرنسية.
وفور وصول سمو ولي العهد قصر الإليزيه، كان في استقباله فخامة الرئيس الفرنسي، الذي رحب بسمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في فرنسا متمنياً له ومرافقيه طيب الإقامة، فيما عبر سمو ولي العهد عن سعادته بهذه الزيارة.
كما كان في استقبال سمو ولي العهد أصحاب المعالي الوزراء في الحكومة الفرنسية وعدد من كبار المسؤولين؛ فيما صافح فخامة الرئيس الفرنسي أصحاب السمو الأمراء وأصحاب المعالي الوفد الرسمي المرافق لسمو ولي العهد.

وقد أقام فخامة الرئيس الفرنسي مأدبة عشاء تكريماً لسمو ولي العهد.
وعقد سمو ولي العهد وفخامة الرئيس الفرنسي اجتماعاً موسعاً بحضور وفدي البلدين.

حضر الاجتماع الموسع صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وزير الطاقة، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، وصاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، وصاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ومعالي وزير التجارة وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ومعالي وزير الاستثمار المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح.

فيما حضره من الجانب الفرنسي معالي وزير الاقتصاد والمالية والسيادة الصناعية والرقمية السيد برونولي ماير، ومعالي وزيرة أوروبا والشؤون الخارجية السيدة كاثرين كولونا، ومعالي وزيرة تحول الطاقة السيدة أنياس بانيير رانشر، ومعالي وزيرة الرياضة والألعاب الأولمبية وأولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة السيدة أميلي أوديا كاستيرا، والوزير المكلف لشؤون أوروبا والتجارة الخارجية وشؤون الفرنسيين بالخارج السيد أوليفر بيشت، والسفير لدى المملكة السيد لودوفيك بويل، ورئيس الأركان الخاصة لرئيس الجمهورية الأدميرال جان فيليب رولاند، والمستشار الدبلوماسي للشربا G7 و G20السيد إيمانويل بوني، ونائبة المستشار الدبلوماسي المكلف بالشؤون الاستراتيجية ونزع السلاح برئاسة الجمهورية السيد أليس روفو، ومستشار شمال إفريقيا والشرق الأوسط برئاسة الجمهورية السيد باتريك دوريل، ورئيس بنك الاستثمار العام الفرنسي السيد نيكولا دوفور.